¨°o.O (منتديات جنة الأخوه النسائيه) O.o°¨

السلام عليكم اختي الزائره
نرحب بكي في منتدانا وندعوكي للدخول او التسجيل اذا كنتي لستي عضوه
منتدانا متنوع فيه الكثير من المواضيع التي تهمك والبرامج الرائعه
والعاب الفلاش وألذ المأكولات والكثير الكثير


¨°o.O (منتديات جنة الأخوه النسائيه) O.o°¨


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة عروسة واختها وصاحبتها ... قصة مؤثرة جدا هتبكي بجد منها .بس لازم تدعوا لهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دانه الاسلام
رتبة العضوه
رتبة العضوه
avatar

عدد المشاركات : 31
علم دولتي :
مزاجي :
نشاط العضوه :
0 / 1000 / 100

الشكر : 0
نقاط : 51

مُساهمةموضوع: قصة عروسة واختها وصاحبتها ... قصة مؤثرة جدا هتبكي بجد منها .بس لازم تدعوا لهم   الأربعاء فبراير 10 2010, 03:32




هذه القصة كتبتها احد الاخوات بناء على طلبي بعد تأثري بما حدث للعروسة واختها

كانت تطلب لهما الدعاء بما انهما قريبات لزوجهما ولكني طلبت منها ان تكتب القصة كاملة كي اكتبها لكم هنا للعبرة والعظة وللدعاء لهم

والاسماء التي في القصة ليست الاسماء الحقيقة للابطال فهي اسماء مستعارة لهم :


ونتبدأ قصتنا هكذا:
فى الصباح يوم الاحد استيقظت على هاتف من زوجى على تليفون المنزل ببيت اهلى واخى ينادينى لاحدثه
زوجى فى منزله ولم يذهب للعمل غريبة!!!
ايوة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رفعت السماعة واجبت الهاتف
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ازيك عاملة ايه سالنى زوجى
اجبته الحمدلله
انت فى البيت بتعمل ايه مروحتش الشغل ليه اجازة ولا ايه
اجاب اه يعنى
معلش اسمعى الخبر الفظيع ده
قلتله خير
ظننت انه سيقول شيء من باب الدعابة والهزار
ولكنى وجدت اجابة بالله صدمت منها ولم اكن اتوقعها واصبحت ارد عليه بصدق اجابات بلهاء من الصدمة
اجابنى: (ايه وهند) عملوا حادثة وتوفاهم الله وصلينا عليهم قبل الفجر (فهم بنات خالة زوجى)
رددت بكل بلاهة: لا مش فاهمة ازاى يعنى ايوة يعنى فى المستشفى
اجابنى لا خلاص توفاهم الله ودفنوا
لا بردو مش فاهمة والله شعرت انى غبية من اجاباتى حين ركزت بعد ذلك
وله ابنة خالة اخرى اسمها هند غير التى ماتت
فوجدت نفسى اصرخ به هند مين اللى فرحها يوم الابعاء
اجابنى نعم
استعدى هعدى عليكى نروح لخالتو
اغلفت التليفون ولم اشعر الا بدموعى تنهمر بغزارة لا استطيع التفكير فى اي شيء
ياالله رحمالك ربى الاتنين معا كم كنت احبمها وكم كنت احب آية اللهم انى احببتهم فيك فاجمعنا بهذا الحب يوم لا ظل الا ظلك
هل سافقد رسائلها واتصالاتها ولم اعد اسمع صوتها مرة اخرى
فوجئت بنفسى اكلم صديقتى الانتيم وابكى بكاء شديد وهى تحوقل على الجانب الاخر مصدومة لا حول ولا قوة الا بالله لا حول ولا قوة الا بالله إنا لله وإانا إليه راجعون اصبرى واحتسبى وكانت تصبرنى
اتصلت بأبى اخبرته بانى ساخرج وكذلك والدتى مسافرة اخبرتها ولا تصدق
لا اعلم لماذا كلنا شعرنا حين سمعنا الخبر واننا لا نستوعب
اخبر امى ان اية وهند كانوا مسافرين وعملوا حادثة ودفنوا تقولى ايوة فى المستشفى نفس ردى على زوجى
قلتلها امى بقولك ماتوا خلاص قالتلى ايوة فى المستشفى مصابين يعنى
معرفش احنا كلنا اتصدمنا وامى بكت وقفلت الخط وهي تبكى
هذا هو حالى

ولكن ما حال ابطالنا ابطال قصتنا
فتاتين مسلمات هم اية وهند شأنهم كأغلب بنات هذا العصر غير منتقبات لكن احسبهم على خير مصليات ومحتشمات
نشأوا فى اسرة مكونة من خمسة بنات وولد والولد اصغرهم والدهم متوفي وهم ايتام من 21 سنة تقريبا منذ ان كان الولد رضيع
قامت والدتهم بتربيتهم وتخريجهم وزوجت اثنان من البنات ورزقها الله احفاد
ولكن تبقى 3 بنات لم يتزوجوا اثنان منهم ابطال قصتنا ايه كانت 33 سنة وهند 24 سنة واخت اخرى كم تمنت ان تتم خطبتهم ويتزوجوا لتفرح بهم
كان نفسها تفرح باى شكل وكانت تيسر ماديا لاى عريس يتقدم لكن سبحان الله البنات لم يكن يرتاحوا او يحدث امر ولم يتم الزواج كان نفسها تفرح بمعنى الكلمة
تمت خطبة هند الاخت الصغرى من حوالى5 شهور هي خريجة كلية علوم بالازهر وتحفظ القرءان وتعمل بمعمل تحاليل
وكان زواجها سيكون بمحافظة اخرى مجاورة لنا
وتم عمل خطوبة وتنجيد وكان ناقص العقد والزفاف في يوم واحد


كانت بتسافر تفرش شقتها ووضبتها كلها اجمل ما تكون كما حكت لى اختها وكانت تقول لوالدتها هجيب كذا عشان النيش لا كذا عشان كذا عشان الشقة تبقى حلوة انا ماليش دعوة بالمنطقة من برة انا ليا دعوة بشقتى انا وبس عشان تبقى حلوة
رحمك الله يا هند لم تعلمى قدرك المحتوم

وكانت تسافر اختها الكبيرة اية معها لانها لا تعمل والاخريات متزوجات والتى لم تتزوج تعمل وان كانوا سافروا ايضا معهم لكن دائما معها ايه فى كل مكان
كانت قد فرشت الشقة بالكامل
والفرح يوم الاربعاء وتم حجز القاعة والفستان والكوافير وتظبيط كل شيء وعزمت اصحابها

واذكر ان بعد الوفاة اخبرتنى اخت تعرفها انها ارسلت لها رسالة تعزمها على التنجيد والفرح واكن فى اخر رسالتها تلك الجملة (يالا خلينا نفرح بقى)


رحمك الله يا هند

فى ذلك اليوم السبت اي قبل الفرح بثلاثة ايام او اربعة
تبقى لها سجادة واحدة تريد نقلها الى شقتها وتذهب لتكمل بعض الرفايع وتدفع بقية فلوس الستاير فى المحافظة الاخرى

ويبقى السؤال مين اللى هيسافر
اكيد هند معاها اية اختها الكبيرة ولكن ذهبت معهن صديقة لهن غير متزوجة فى حوالى 36 من عمرها تقريبا اسمها ندى
وفعلا عدت ندى عليهم بالعربية وكانوا هيسافروا بعربية خاصة وصاحبتهم هي اللى هتسوق
واية اخت العروسة الكبيرة راجت جابت الطقم اللى هتلبسوا فى فرح اختها قبل ان تسافر (هكذا اكتشفوه فيما بعد)

وطلعوا على الطريق وهيسافروا
ولكن تأتى الرياح بما لا تشتهى السفن وعملوا حادثة بشعة بمعنى الكلمة
ندى كانت على طريق سريع وطبعا السرعة عالية وفى حفرة فى الطريق بتفاديها فالكاوتش فرقع منها والعربية اتقلبت وعدت الجنب التانى والطريق فردة واحدة مفيش جزيرة
لا اله الا الله
رحماك ربى
اية وندى لانهم راكبين قدام وقدرهم قبل اى شيء توفيا فى نفس اللحظة
اما هبة فقد كان مازال بها الروح
تبع تلك الحادث عدة وفيات ومصابين اخرون وان كنت علمنا بعض الاخبار غير الدقيقة فى اول الامر وعلمت ان شخصية اخرى توفيت ولم تكن توفيت بل هي مصابة اصابة بشعة حين علمنا التفاصيل بعد ذلك والتحرى الدقيق للامر وعلمت عن تلك الفتاة المصابة من اقاربها الذين اعرفهم
المهم لم تكن تلك هى الخسائر البشرية فقط
وانما اصطدم بها عربة بيجو مات جميع من بها الشائق وسبعة مسافرون معه
رحماك ربى
وايضا اصطدم بها عربة ربع نقل بها 3 اخوة ماتوا جميعها
رحماك ربى
وعن الفتاة المصابة فهى مضيفة جوية وكذلك خطيبها يعمل بالمطار وهى من محافظتها وتقطن بالقاهرة لظروف العمل مع اسرتها وخطبت حديثا وكانت تشترى الشبكة وجاءت مع امها واختها ورضيعة اختها وخطيبتها لتعرفه على اخوالها واقاربها بمحافظتنا
وعلى الطريق اصطدموا بالحادث واصيبت الفتاة عافانا الله باصابة بشعة فكان لديها نزيف بالمخ تم ايقافه وكسر بالحوض وشرخ بالعمود الفقرى اسأل الله ان يخف عنها ما هي فيه وخطيبها كسرت رجله الحمدلله على كل شيء ولكن اصابته اهون منها
وبالقدر يمر خالها عائد من المحافظة الاخرى كان عند الطبيب ليقوم بالغسيل الكلوى
وفجأة يجد حادث على الطريق يقف ليساعد يجد اخته وابنتيها وحفيدتها وخطيب ابنتها فى هذا الوضع
فتم نقلهم مع المصابين الى المستشفى الجامعى وقام الخال بعدة اتصالات ونقلوها فى عربة مجهزة لمستشفى الطيران اسال الله ان يخف عنها علمت انها بالعناية المركزة وممنوع عنها الزيارة


نعود لهند وندا واية سبحانك يارب قاموا بتغطية اية وندا بالسجادة
يالله

تم نقل هند الى المستشفى ليتم عمل اللازم لها وما ان دخلت الاشعة حتى اخرجوها ولم يكملوا الاشعة وقالوا الجمجمة مدشدشة
يالله
وبمجرد ان خرجت لفظت انفاسها الاخيرة رحمك الله يا هند اسال الله ان تكونى عروس بالجنة الان

نسينا نقول ان الفتيات طلعوا من بيتهم عشان يسافروا قبل العصر بشوية يعنى عالساعة2

وكل ده والاهل ميعرفوش حاجة عن الحادث

الساعة 8 مساءا لقوا اتصال من تليفون اية على رقم اختهم قالوا ده خلاص هيقولوا انهم وصلوا هنا وبيطمنوهم
اتفاجئوا بالمسعف بيتصل وبيقول صاحبة التليفون ده عاملة حادثة واتنقلت مستشفى الجامعة
وفهموا فى بادئ الامر ان الحادث كان وهم راجعين بقى

سافر امهم واخواتها جميعا واحدى اخوالها وابنته
ذهبوا على المستشفى وكانت هند فقط هناك اما ندا واية وبقية الجثث تم نقلهم الى المشرحة مباشرة ليتم تغسيلهم وتكفينهم

وصلوا المستشفى واخواتها اصروا ان مامتهم متنزلش من العربية وفهموها ان لم دخلوا وسالوا عرفوا ان اية توفيت ولم ياتوا بسيرة هند وهى فهمت انها مصابة
رغم انهم مشافوش اية لسة
وقف اخواتهم وابنة خالهم على الغسل بتاع هند وقالوا ان ماشاء الله اخوات اللى قاموا بالغسل وكان رائع وان شاء الله على اكمل وجه ربنا يجعله فى ميزان حسناته وماشاء الله وجهها منور جدا ولا اى شيء به سوى فتحة بدماغها
وعلى ما ذهبوا الى ايه وجدوا انها كانت اتكفنت وبتتربط خلاص

يالله على ماحدث
تتفاجئ والدتهم حين يظهر الاسعاف وهيرجعوا ان البنتين توفاهم الله
يالله والله شعور صعب ما اتخيله

وخطيبها كان فى حالة انهيار فى المستشفى وكان يهذى بالكلمات ويبكى ويبكى ويبكى وكان يقول هكذا اخبرونى (والله التراب اللى بتمشى عليه انا محتاجله)
ربنا يصبره يارب وينزل على قلبه السكينة


وسبحان الله رجعوا بيهم واغلب الوفيات كانت من بلدنا
وصلوا عليهم قبل الفجر بساعة وماشاء الله لا قوة الا بالله كانت جنازة بها عدد مهول من البشر
اختها الكبرى قالت طيب نستنى الفجر عشان يبقى فى حد يصلى
سبحانك يارب ندهوا فى الميكرفون على صلاة الجنازة وصلوا على ال3 بنات بعدد كبير وحشد من الناس
اسال الله ان يتغمدهم برحمته

بعد ذلك اخبرتنى اختها قالتلى هند كان نفسها فى زقة عربيات حلوة والله وصلها للمقابر عدد عربيات كبير جدا
سبحانك ربى

والدتهم طبعا مصدومة هي تبكى وتتالم ولكن من الداخل الظاهر امام الناس انها هادئة لكن فجاة تبكى وتقول الحمدلله
كانت فى العزاء تكلم نفسها وترجع تقول يارب صبرنى يارب صبرنى واربط على قلبى
اسال الله ان يصبرها ويعوضها خيرا فى ابنائها

واختهم التى لم تتزوج كانت منهارة قاعدة فى اوضهم شايفة قدامها شنطهم متقطعة والسجادة متقطعة كانت هند اخدة معاها لاب توب تشغله فى الشقة مكسور حطاه قدامها مع الحاحة وقاعدة تعيط ومش راضية تخرج من اوضهم واخواتها الباقيين كذلك بس دى اكتر واحدة متدمرة منهم

يوم العزاء الصبح قالتلى كلمة والله حتى اليوم تبكينى ووجعتلى قلبى بصدق وادمتنى من داخلى روحت اقولها انى همشى وهرجعلك بالليل تانى
ندهتلى باسمى وقالتلى ايه كانت بتحبك اوى وكل شوية لما تبعتلها رسالة تفرح وتبتعتلك كل شوية رسالة وتقولى دى بعتتلى كذا انا بعتلها كذا
والله تليفونى كله رسايل منها
مش قادرة امسح رقمها من عليه ولا اى رسالة من بتوعها وكتير ببقى عايزة امسك التليفون ارن عليها
اخر مرة كلمتنى فى رأس السنة الهجرية تقولى كل عام وانتى بخير

وفى يوم ما توفيت كنت هكلمها اطمن عليهم واعرض على اية المساعدة فى اى شيء لهند والله على ما اقول شهيد بس قلت هكلم واحدة صاحبتى الاول واكلمها بعد كدة فبتصل بصاحبتى لقيت وفاة والد صاحبتى فاتصلت بالاخوات واحدة ورا التانية ابلغهم بالجنازة والصلاة امتى وكدة
واتلبخت وقلت خلاص هكلم اية بكرة
وللاسف لم اتمكن من محادثتها مرة اخرى

وتانى يوم العزاء اخبرتنى اختها ان فى الليل امهم قالت لها ولاخيها يالا معادش لينا غير بعض خليكوا معايا فى اوضتى كانت اية بتنام جنبى وهند جنبك خليكوا معايا بقى
ربنا يصبرهم يارب

وارتدت هند الكفن بدلا من فستان الفرح
يالله اليوم هنا هو العزاء وقبل اسبوع بالظبط فى نفس المكان ولنفس الشخصية كان التنجيد رحماك ربى بنا
اللهم احفظنا يارب

اسال الله ان يرحمهعم هم دلوقتى فى قبورهم وعرفوا مصيرهم

اذكر نفسى واياكم هل احنا اخدنا العظة
هل اى واحدة قبل فرحها بتبقى مع ربنا وتعمل حساب اليوم ده ولا بيبقى فى الف حاجة وحاجة فى دماغها
هل استعدينا ليوم زى ده

والله ان ما يشغل بالى من يومها هل نطقوا الشهادة ام لا

يارب احسن خواتيمنا وارزقنا النطق بالشهادة

من اكثر ما صدمنى بعد ذلك حين علمت بسرقة كل ما كان معهم فقد تم سرقو فلوسهم وماكانوا يرتدونه من دهب حتى الدبلة والحلق وفلوسهم وموبايل ندا وهند لم يجدوه
والشبكة التى كانت مع العروس المصابة تمت سرقتها والفولس ايضا
نفسى اعرف اى قلب هذا
امامك على الطريق 13 جثة ومصابين بين الحياة والموت
الا تخاف الله
اتضمن ان لا تقبض روحك وانت فى فعلتك هذا
اى قلب هذا
اى قلب هذا
اى قلب هذا
اهكذا اصبح الموت لا يؤثر بنا
ألهذه الدرجة ماتت القلوب

اللهم احسن خواتيمنا
لا تنسوهم من صالح دعائكم وان يرحمهم الله وجميع موتانا وموتى المسلمين

( وارتدت الكفن بدلآ من فستان الفرح )


» العاب عباد الرحمن المفضلة
» وصفات الطبخ في مفضلة عباد الرحمن
من مواضيعي ...بتحبي تسمعي الأغاني ..... ادخلي وشوفي في الفتاوى
لكل بنات الاسماعيلية : مريض بمستشفى الجامعة محتاج نقل دم في صحة العائلة
هند اخت العضوة جورا هتعمل عملية بكرة ان شاء الله لا تنسوها من دعائكن في مطلوب الدعاء
هـــل لـــكِ قلـــــب ؟؟؟ في المنتدى الإسلامي
أوراق رمضـــانيــــة ( متجدد إن شاء الله ) في المنتدى الإسلامي

[center][center]اللهم يا وهاب هب لأختي من لدنك ذرية طيبة انك سميع الدعاء

أستغفر الله العظيم وأتوب إليه

لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير

اللهم لا تحرمني خير ما عندك بشر وسوء ما عندي . اللهم ارزقني ما ارجو وزيادة بكرمك وفضلك العظيم

اللهم ارزقني حفظ كتابك القرآن الكريم ويسر لي حفظه


[/center]

[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
واحة الوفاء
رتبة العضوه
رتبة العضوه
avatar

الاوسمه :
عدد المشاركات : 450
علم دولتي :
رقم العضويه : 43
مزاجي :
نشاط العضوه :
33 / 10033 / 100

دعاء :
الشكر : 1
نقاط : 598

مُساهمةموضوع: رد: قصة عروسة واختها وصاحبتها ... قصة مؤثرة جدا هتبكي بجد منها .بس لازم تدعوا لهم   الخميس فبراير 11 2010, 07:44

ان شاء الله مثواهن الجنة وتزف عروسا للجنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة عروسة واختها وصاحبتها ... قصة مؤثرة جدا هتبكي بجد منها .بس لازم تدعوا لهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
¨°o.O (منتديات جنة الأخوه النسائيه) O.o°¨ :: ¨°o.O (الأقسام الدينيه) O.o°¨ :: جنة المواضيع الأسلاميه-
انتقل الى: